الرئيسية / المقالات / توضيح حول دور البطريركية الكلدانية وتحركاتها

توضيح حول دور البطريركية الكلدانية وتحركاتها

من المؤسف ان نسمع من بعض رؤساء الكنائس في بغداد انتقادات حول تحركات غبطة البطريرك الكلداني وزياراته وتصريحاته.

البطريرك ساكو يمثل أكبر كنيسة مسيحية في البلد، له ابرشيات لا توجد للكنائس الأخرى، ولو كشفنا عن احصائياتها لصدم المنتقدون. للكلدان في العراق إمكانيات بشرية ومالية وثقافية وسياسية وبإمكانهم التفرد بها، لكنهم مسيحيون منفتحون وغير متعصبين ويساعدون الكل من دون النظر الى هويتهم، الكل يعلم ماذا قدمت الكنيسة الكلدانية للمهجرين والبطريرك نفسه دعا عدة مرات الى الوحدة والى تشكيل مرجعية سياسية مسيحية!!

للبطريرك ساكو بصفته رئيس أكبر كنيسة في البلد، مسؤولية إنسانية وأخلاقية للدفاع عن بناته وابنائه وعن كل العراقيين وبشكل خاص المتألمين والمظلومين منهم. انه شخصية معروفة في الداخل والخارج بسب ثقافته وعلاقاته، وهو يوظف كل إمكانياته للحفاظ على المسيحيين وضمان حقوقهم وتواصلهم، ولم يمنع أي أسقف أو بطريرك من القيام باي نشاط أو زيارة أي مسؤول أو اصدار أي بيان. نؤكد بان التفكير الفئوي والتعصب لا ينفعان ابدا.

كل عام وأنتم طيبون

عن Yousif

شاهد أيضاً

الرابع من الصيف: نيران ودخان نتيجة تمرد وعصيان!

الرابع من الصيف: نيران ودخان نتيجة تمرد وعصيان! الأب ريبوار عوديش باسه قراءات الأحد الرابع …

4 تعليقات

  1. سيدنا المبارك,

    كل سنه وانت قلئد كنيستنا ورعيتنا في كل انحاءالعالم!

    نفتخر بحكمتك بكل ماقدمته وتقدمه للكنيسه,

    عتد كل الشدائد التي مرت بها الكنيسة , الرب دائما يبعث ملائكته لمساعدتها,

    ويبدو انه كان لنا حظوة عند الرب ان بعثك المدبر المناسب في الوقت المناسب!!!

    وكما حدث مع الرب نفسه ان الشر تجسد بصوره انسان ليمنع عمل الرب,

    هكذا سيحدث دائما مع كل من له صليب , وكلما ثقل الصليب كصليبك …زاد الشرير مقاومه وبصوره انسان ايضاً !

    يبدو ان الشرير غير الانسان ( المتعالي وغير الصادق البعيد عن نور الرب ) ليس له اي سلاح !!!

    كل ماتراه حسنا لكنيستا وتقرره يا سيدنا افعله!!

    والجالس في عرشه السماوي , هو يرى!!

    ودع الموتى لموتاهم !!

    كل سنه وكنيستنا وسيدنا وكل من يعمل لآجلها بصفاء الافكار طيبون !!!

    ابنتكم روزه 🙂

    ولكن هيهات!!!

  2. دمتم لنا يا سيدنا ساكو وعلى راسنا داذما نحن نعتبركم القدوى التي تدعونا كي نفتخر بكم لاننا نرى السيد المسيح من خلالكم ونقول لكم اننا تحت امرتكم دوما و ابدا وكل عام وانتم بالف خير

    الاب/ فائز بشير

    راعي الكنيسة و الطائفة الانكليكانية في العراق

  3. الصحفي منير جورج

    الى اعلام البطريركية الكلدانية الافاضل.

    تحية المحبة

    شيء مؤلم ان نسمع انتقادات لقادة كنيستنا الكلدانية الافاضل، ماذا يريدون من البطريرك ساكو؟ هل يريدونه ان ينام في هذه الظروف العصيبة التي تمر على شعب العراق وكنيسة العراق. مثل ما هم نائمون؟ إن البطريرك ساكو هو هبة من الله في هذا الظرف العصيب وهو ربان ماهر وشجاع وقائد روحي و وطني بأمتياز، يحترمه كل الخيرين حيث جعل قضية مسيحيي العراق وكل مكوناته الاصيلة وكل المتألمين و المظلومين وضحايا الارهاب الداعشي والطائفية المقيتة، مدوية في كل المحافل الدولية والمؤسسات الانسانية والاعلامية في العالم.

    وما تقوم به الكنيسة الكلدنية من واجب ابوي و انساني تجاه كل مكونات شعب العراق هو دليل ساطع على حيوية هذه الكنيسة الوطنية ورجالها المخلصون. والبطريرك ساكو مفخرة لكل المسيحيين والعراقيين والخيريين في العالم.

    حمى الله وسيدنا يسوع له المجد كنيسة العراق وشعب العراق، آمين.

    الصحفي منير جورج

  4. تحية طيبة

    للاسف الشديد هناك بعض الاشخاص وهم مع الاسف مسيحيين يتصيدون بالماء العكر! هل اصبحنا نحن ايظا ..سنة ..و ..شيعة ..؟؟!!

    انا شخصيا اتابع ما يكتبه غبطة ابينا البطريرك ساكو منذ ان كان مطران كركركوك ..واتذكر كان له مقال في الصميم عنوانه ..كلنا منشقون !

    واحتفظ بهذا المقال وسوف اعيد نشره في صفحتنا على الفيسبوك

    هناك مع الاسف كثيرين متشرذمين من شعبنا المسيحي في العراق !

    وقد واجهنا نحن في صفحتنا على الفيسبوك انتقادات عدة على تحركات غبطة ابيتا البطريرك ساكو ولكن لم ولن نسكت لهم وكنا معهم بالمرصاد ..وذكرناهم بواقعة في بداية دخول داعش الى الموصل ..وكيف تحرك غبطته بهمة وشجاعة وتفاني لانقاذ الراهبتين مع الثلاثة اولاد عندما احتجزو في الدير في الموصل من قبل داعش ..فمنذ ذلك الرد لم يجرأ احد ان يكتب شئ أبدا .

    غبطة ابينا البطريرك هو بطريرك الكنيسة الكلدانية وهو الرئيس الاعلى لكل المسيحيين في العراق ..على جميع المسيحيين في العراق ان يفهمو هذا الامر المهم ..غبطة البطريرك ساكو عندما يجلب معونات للنازحين ما الخارج لا يوزعها على الكلدان فقط ! كلا وانما على كل المسيحيين ..وقد شاهدناه وزّع ايظا على المسلمين في نزوح اهل الرمادي ..نحن نقول لكل الذين ينتقدون وتطاولون عل غبطة البطريرك ساكو او البطريركية …خاصة في هذه الضروف الصعبة التي يمر بها شعبنا المسيحي وكنيسته في العراق ..وعلى الجميع ان يتذكرو جيدا ..ان ايماننا المسيحي يقول …نؤمن بكنيسة واحدة جامعة مقدسة رسولية …حفظ الله لنا غبطة ابينا البطيرك ساكو واطال عمره لخدمة كنيسة المسيح والشعب المسيحي في العراق.

    نسأل الرب ان يتحنن علينا في هذه السنة الجديدة المباركة ويعيد اهلنا الى كنائسهم وبيوتهم وقرهم ومدنهم بمشيئته تعالى أمين.

    ميلاد مجيد

    وسنة جديدة مباركة

    خادم الكنيسة

    الشماس المقدسي

    المهندس طلال عنائي

    الدنمارك

    SIRYANY

اترك رداً على Roza Lazar إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *