أخبار عاجلة
الرئيسية / اخر الاخبار / لقاء التنشئة لمعلمي التعليم المسيحي لإيبارشية أربيل الكلدانية

لقاء التنشئة لمعلمي التعليم المسيحي لإيبارشية أربيل الكلدانية

إيماناً بأهمية التنشئة الإنسانية والروحية واللاهوتية لمعلم التعليم المسيحي، نظمت اللجنة المركزية للتعليم المسيحي لإيبارشية أربيل الكلدانية لقاءات تنشئة لاهوتية/ راعوية حول أسرار الكنيسة السبعة.
شهر شباط 2012

اليوم التاريخ المحاضر المحاضرة
الإثنين 6/ شباط الأب يوحنا عقيقي التنشئة على سر العماذ

الثلاثاء 7 شباط الأب يوحنا عقيقي التنشئة على سر الميرون

الإثنين 13 شباط المطران مار أميل نونا التنشئة على سر الافخارستيا

الإثنين 20 شباط المطران مار بشار متي وردة التنشئة على سر التوبة

الثلاثاء 21 شباط المطران مار بشار متي وردة التنشئة على سر الكهنوت

الإثنين 5 آذار المطران مار بشار متي وردة التنشئة على سر الزواج

الثلاثاء 6 آذار الأب زيد عادل حبابة التنشئة على سر مسحة المرضى

أُقيم اللقاء الأول والثاني في قاعة كنيسة مار يوسف الكلدانية/ عينكاوا في الساعة السادسة والنصف من مساء يومي الإثنين والثلاثاء، وقد أحيا اللقاء الراهب اللبناني الماروني الأب يوحنا عقيقي بمحاضرتين عن سري العماذ التثبيت.
خصَّ اليوم الاول بمدخلٍ عام لموضوع الأسرار والتنشئة والطقوس، الذي من خلاله وضح معنى كلمة المقدس، وتطرق كذلك على أنواع التنشئة منها القبلية، الدينية، السحرية والتنشئة من وجهة نظر علم النفس. كما ووضح ما تتخلله الطقوس من رتب، وما في الطقوس من مظاهر عند مختلف الأديان مركزاً على أمرٍ أساسي، في أن ما يتفق عليه كل الشعوب هو موضوع العبور فاللتنشئة طقس واحد هو طقس العبور.
انطلاقة اليوم الثاني كانت نص من رسالة البابا بندكتس السادس عشر حول الإيمان والتي من قبسها وضح ما هو سر العماد ونقطة الإنطلاق في البحث والتأمل والمراحل الأساسية لقبوله، وأهم الإستعدادات والمفاعيل لهذا السر. كما تطرق إلى موجبات الإيمان المسيحي ومفاعيله مستشهداً بذلك أيضاً بالنصوص الكتابية وبخاصة الأناجيل المقدسة والرسائل، تعاليم المجمع الفاتيكاني الثاني، نصوص الديداكيه وبعض من آباء الكنيسة.
وأشار الأب عقيقي على إن الأسرار السبعة تستمد معناها وقوتها وسبب وجودها هو من ذبيحة الصليب. وأكد على واجب طاعة المعمد لوصية ربنا يسوع المسيح التي من خلالها تتبين المهمة الرسولية الصريحة والواضحة: “إني أُوليت كل سُلطانٍ في السماءِ والأرض. فآذهبوا وتلمذوا جميع الأمم، وعمدوهم بآسم الآبِ والإبنِ والروحِ القدس، وعلموهم أن يحفظوا كُلَ ما أوصيتكم به،…” متى 28/ 19-20.
خُتِم اللقاء بكلمة لسيادة الحبر الجليل مار بشار متي وردة السامي الوقار وبعدها صلاة شكر ختامية.

adiabene.com

عن Yousif

شاهد أيضاً

البابا فرنسيس يعبر عن قربه الروحي من البابا الفخري بندكتس السادس عشر إزاء وفاة أخيه

البابا فرنسيس يعبر عن قربه الروحي من البابا الفخري بندكتس السادس عشر إزاء وفاة أخيه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *