الرئيسية / اخر الاخبار / رياضة روحية في زمن الصوم لكنيسة القديس بولص الكلدانية في فانكوفر

رياضة روحية في زمن الصوم لكنيسة القديس بولص الكلدانية في فانكوفر

 تحت شعار "الذين تركوا كل شيء في يد الله، تعودوا أن يروا الله في كل شئ" أقيمت رياضة روحية في زمن الصوم لكنيسة القديس بولص الكلدانية في فانكوفر، بمباركة وأشراف راعي الخورنة حضرة الآب الفاضل "سرمد يوسف باليوس" المحترم، وبحضور جميع الكوادر العاملة في فعاليات ونشاطات الكنيسة (المجلس الخورني، الجوقة، التعليم المسيحي، أخوية الشباب، أخوية الكلمة، أخوية قلب يسوع الأقدس، التشريفات، الشمامسة الكبار والصغار). وذلك في يوم السبت الموافق 12-3-2016 في دير "مشن". وتمحور برنامج الرياضة الروحية في محورين رئيسين:
– الأول عن "العطاء": أستهلت بصلاة وتأمل، ثم عرض فلم قصير عن العطاء. وبعدها تم تقديم إرشاد روحي من قبل الآب سرمد (نحن عندما نعطي في الواقع لا نعطي لكننا نأخذ – العطاء أن تعيش لا لأجل نفسك فقط – العطاء حينما تعطي دون أن تشعر أنك مرغم على ذلك). وبعدها تم تقسيم الحضور إلى ستة كروبات لمناقشة موضوع العطاء مع خبرات شخصية.
– الثاني عن "السير في درب الآلام":
•الفصح عبور من العبودية إلى الحرية، وأبناء الله مدعوون إلى الحرية، والحرية تبدأ من تواضع القلب ونظافة الفكر.
•غسل أرجل الأعضاء من قبل مسؤوليهم، نتعلم كيف نغسل أرجل بعضنا البعض، كيف يخدم المسؤولين وهم يغسلون أرجل الآخرين.
•القداس الألهي، ترانيم جوقة المحبة، تناول القربان المقدس.
 وبعد الأنتهاء من برنامج الرياضة الروحية، شارك الحضور في غداء مشترك في جو مفعم بالفرح والحب المسيحي.
 وفي الختام، يسرنا أن نتقدم بخالص شكرنا وعظيم امتناننا لحضرة الآب الفاضل سرمد باليوس لإتاحته لنا هذه الفرصة الثمينة في الرياضة الروحية لأهميتها الكبيرة في حياتنا المسيحية. كما ويسعدنا أن نتقدم بشكرنا وأعتزازنا بالأخت العزيزة عذراء طوبيا مع باقي الأعضاء لمساهمتهم المباركة في إعداد هذه الرياضة الروحية، متمنين لهم دوام العطاء وحب الخدمة الحقة.

 الأعلامي / نبيل جميل سليمان
 فانكوفر – كندا

 

شاهد أيضاً

الكنيسة الكلدانية تشارك بمؤتمر (الكنيسة والموسيقيين)

الكنيسة الكلدانية تشارك بمؤتمر (الكنيسة والموسيقيين) بترشيح من قبل غبطة ابينا الكاردينال البطريرك مار لويس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *