الرئيسية / اخر الاخبار / بيان بخصوص الرهبان والكهنة الخارجين عن القوانين الكنسية

بيان بخصوص الرهبان والكهنة الخارجين عن القوانين الكنسية

اعلام البطريركية
 
في الجلسة المسائية يوم 22 أيلول ووفقاً للقوانين المرعيّة ولوضع حد للبلبلة التي اثاروها ولكيلا تتكرر الحالة، قرر آباء السينودس الكلداني ما يأتي:
1. على الرهبان العاملين في ابرشيات خارج ديرهم ومن دون رخص قانونية (وقد سبق ان تم طردهم من الدير وليس انعتاقهم كما يدعون) التوقف عن خدمتهم الكهنوتية اعتبارا من الثالث من شهر تشرين الأول 2016 في هذه الابرشيات. ويسمح لهم السينودس تطبيقا لسنة الرحمة البحث عن أسقف كلداني او كاثوليكي يقبلهم في ابرشيته رسميا، آنذاك يرفع عنهم التوقيف عن الخدمة، ولا تترتب أية مستحقات مالية لهؤلاء الكهنة الخارجين عن القانون في الأبرشية التي خدموا فيها حتى الان.
2. على الكهنة الابرشيين العودة الى أبرشياتهم الاصلية وتطبيع وضعهم مع اسقفهم، وهم بالتالي موقوفون عن الخدمة الكهنوتية في الابرشيات الحالية حالهم حال الرهبان اعتبارا من التاريخ أعلاه، الى ان يحصلوا على رخص رسمية من اسقفهم الأول ومن الاسقف الذي يقبلهم في أبرشيته.
3. بالنسبة الى القس نوئيل كوركيس فلقد تم طرده من الدير ولم ينعتق من نذوره كما شيع وفصل من الكنيسة الكلدانية بسبب الشكوك التي اثارها ولا يزال يثيرها. فهو الاخر موقوف أي عن الخدمة الكهنوتية الى ان يجد أسقفا غير كلداني يقبله في ابرشيته وقف الأصول القانونية.
تم اعلام الكرسي الرسولي بهذه القرارات ويرجو اباء السينودس من الجميع الالتزام بها.

 

شاهد أيضاً

مؤتمر القانون الكنسي الإقليمي السادس في الاردن

العدل ثمرة الحق هذا كان شعار مؤتمر القانون الكنسي السنوي السادس والذي انعقد بجانب الضفة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*