الرئيسية / اخر الاخبار / المدبر الرسولي مار شليمون وردوني يترأس أجتماع لكهنة أبرشية مار بطرس الرسول

المدبر الرسولي مار شليمون وردوني يترأس أجتماع لكهنة أبرشية مار بطرس الرسول

عقد اجتماع لسائرالكهنة في أبرشية مار بطرس الرسول اليوم الأربعاء 19 تشرين الأول 2016 ترأسه سيادة المطران شليمون وردوني المدبر الرسولي. وكان حاضرا في الاجتماع ايضا سيادة المطران باوي سورو النائب الأسقفي العام مع 11 كاهنا ومعاوني الكهنة والإداريين والكهنة الزائرين للأبرشية.

في تمام الساعة 10:00 صباحا وقبل البدء بالاجتماع توجه الأساقفة وسائر الكهنة إلى الكاتدرائية وقاموا بالسجود للقربان المقدس وتقديم الصلوات من أجل اجتماع مثمر. بعدها غادر الجميع إلى المركز التربوي للبدء بالاجتماع.

القى المطران وردوني كلمة الافتتاحية مع الملاحظات التالية: (i) ناشد الروح القدس أن يحل ويهدي الجميع لكي تكون أقوالهم وافعالهم موافقة لمشيئة اللـه. (ii) شجع المشاركين على الالتزام مع بعضهم البعض بالوحدة والمحبة. (iii) وذكّـر الجميع أن من أول واجبات الكاهن هو أن يكون قريبا من الرب من خلال حياة الصلاة التي هي السلاح الروحي الأسمى للبقاء مع الحقيقة التي تعلمها الكنيسة والإنجيل.

بعدها تمت مناقشة النقاط التالية كجزء من جدول الأعمال الذي تم إعداده مسبقا من قبل كوريّا الأبرشية:

1.    قام المطران وردوني بتحديث الكهنة حول بعض القرارات التي تبناها السينودس الكلداني الأخير الذي عقد في عنكاوا في ايلول 2016 وعلى وجه الخصوص أنه بعد أن قدم السينودس لروما المرشحين الثلاثة فان الأبرشية تنتظر الآن تعيين المطران الجديد من قبل الكرسي الرسولي.

2.    أكد جميع الكهنة الحاضرين في هذا الاجتماع تضامنهم مع المطران وردوني وتعهدوا بتقديم الدعم المستمر لأبرشية مار بطرس بتوجيه من البطريرك الكلداني وبالتواصل مع الكرسي الرسولي.

3.    وفقا لشرائع الكنيسة ومعايير دائرة الضرائب التي تحكم المؤسسات الدينية غير الربحية، فقد تم قبل شهر ونصف تشكيل لجنة المالية في الأبرشية لوضع قواعد وسياسات الرقابة الداخلية في كل الكنائس ومع الأبرشية سوية لضمان المساءلة المالية، والتي ستعمل بشكل اساسي على حماية المصالح الكنسية وتضمن الشفافية والمساءلة من قبل كافة الأشخاص المعنيين. النقطة الرئيسية التي تم التأكيد عليها هي "كل الأموال المعطاة للكنيسة يجب أن تحسب من خلال ايداعها في حساب (حسابات) مصرفية تابعة للكنيسة".

4.    أنشئت لجنة إعلام جديدة من أجل: (i) التأكد أن جميع المواقع الالكترونية والبث التلفزيوني وغيرها من وسائل النشر تعمل بشكل متواصل و (ii) التأكد من أن جميع ما ينشر أو يذاع على هذه الوسائط هي قضايا دينية بحتة وتساهم بشكل إيجابي في بنيان جسد المسيح.

5.    التقويم الطقسي السنوي الجديد لعام 2017 للأبرشية يجب أن يضم محتويات تتفق إلى حد كبير مع تلك التي في التقويم البطريركي الكلداني وغيرها من الأبرشيات من أجل التأكيد على وحدة وتضامن بقية الكنائس مع البطريركية الكلدانية. كما ستضاف أيام الأعياد والمناسبات الاجتماعية والوطنية التي هي خاصة بأبرشية القديس بطرس في تقويم عام 2017.

6.    أعلم المطران وردوني الكهنة الحاضرين بأن القرار الذي اتخذه مع أعضاء الكوريّا في تموز 2016 الخاص بنقل مقر إقامة الرهبان إلى سمنير مار أبا الكبير كانت نتائجه إيجابية جدا وتلقى استقبالا حسنا من قبل طلاب السمنير والرهبان. وبالمثل تم استقبال هذه الخطوة بشكل إيجابي أيضا من قبل الكهنة الحاضرين في هذا الاجتماع.

7.    تم تأسيس لجنة فرعية مكونة من الأب أنكيدو سيبو والأب ديفيد ستيفين يساعدهم الأب ميخائيل بزي لمواصلة العمل في قضايا مشاكل الزواج التي تم عرضها على الأبرشية.

8.    اتفق المشاركون على إعلان يوم الاثنين 24 تشرين الأول 2016 "يوم للصلاة والصوم" في جميع كنائس الأبرشية من أجل السلام والأمن في العراق ونهاية سريعة للحرب الجارية هناك وفي كافة البلدان التي تشهد حروب وانقسامات.

9.    انتهى الاجتماع في الساعة 1:00 بعد الظهر وتبعه وجبة غداء في قاعة كاتدرائية مار بطرس.

شاهد أيضاً

الرسامة الخوراسقفية للخوري نضال توماس‎

الرسامة الخوراسقفية للخوري نضال توماس‎ تقبل الخوري نضال توماس النائب الاسقفي الجزيرة والفرات على الكلدان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *