الأحد السادس من الصوم

الأحد السادس من الصوم

القراءات الكتابية الأحد السادس من الصوم 

القراءة الأولى: تك 19: 1-7؛ 9-26

اجلسوا وأنصتوا إلى التكوين السفر الأول من التوراة  : بارخمار

فجاءَ ملاكانِ إلى سدومَ مساءً وكان لوطٌ جالساً ببابِ سدومَ. فلما رآهما لوطٌ قام لِلقائِهما وسجد بوجهِهِ إلى الأرض، وقال: أطلبُ إليكما يا سيديَّ أن تعدِلا إلى بيتِ عبدِكما وتَبينا وتغسِلا أرجُلَكُما. ثمّ تبكِّران وتنطلقان في سبيلِكما. فقالا: لا بلْ في الشارع نبيتُ، فألحَّ عليهِما جدّاً فعدَلا إليهِ ودخلا بيتَهُ. فصنع لهما مأدُبَةً وخبزَ لهما فطيراً فأكلا، وقبل أن يضطَجعا إذا أهلُ المدينةِ أهلُ سَدومَ قد أحاطوا بالبيتِ من الصِّبيانِ إلى الشُّيوخِ جميعُ القومِ إلى آخرِهِم، فنادَوا لُوطاً وقالوا لهُ: أين الرَّجُلانِ اللّذانِ قدِما إليك اللّيلة أخرِجهُما إلينا حتّى نَعِرفَهُما، فخرج إليهم لوطٌ إلى البابِ وأغلق البابَ وراءَهُ، وقال لهم لوطٌ: لا تفعلوا شراً يا إخوتي، فقالوا تَنحَّ إلى هناك. ثُمَّ قالوا: أيأتي رجُلٌ ينزِلُ بنا ويحكُمَ علينا أحكاماً. الآنَ نفعلُ بك أسوأ ممّا نفعلُ يهما فنازَعَ لوطٌ الرّجالَ جِدّاً وتقدَّموا ليكسِروا البابَ، فمدَّ الرَّجُلانِ أيدِيَهُما وأدخَلا لوطاً إليهما إلى البيتِ وأغلقا الباب، وأما الرّجالُ الّذين على بابِ البيتِ فضُرِبوا بالغشاوةِ من الصّغير إلى الكبير فعَجَزوا عن أن يجدوا الباب  .

وإذ طلَعَتِ الشّمسُ على الأرضِ دخَلَ لوطٌ صاعار، والربُّ أنزل على سدومَ وعمورةَ كبِريتاً وناراً من عندِ الرّبِّ من السماءِ، وقلَبَ تلك المُدُنَ وكُلَّ البُقْعَةِ وجميعَ سُكّانِ الأرضِ ونَبْتَ الأرض، فالتفتتِ امرأَتُهُ إلى ورائِها فصارت نُصُبَ مِلْحٍ .

القراءة الثانية: يشوع بن نون 21: 43؛ 22: 1- 19

أنصتوا إلى كتاب ايشوع بن نون: بارخمار

وأعطى الربُّ إسرائيلَ كلَّ الأرضِ الّتي أقسم أنَّهُ يُعطيها لآبائهم فورَثوها وأقاموا بها، وأراحَهُمُ الرّبُّ من كلِّ جانبٍ بحَسبِ ما أقسمَ لآبائِهِم ولم يثبُتْ أمامَهُم أحدٌ من أعدائِهِم بل أسلَم الربُّ جميعَ أعدائِهِم إلى أيديهم، ولم تسقُطْ كلمةٌ واحدةٌ من جميعِ كلامِ الخير الّذي كلَّم الربُّ بهِ آل إسرائيلَ بل تمّ كلُّهُ، حينئذٍ استدعى ايشوع بني روبيل وبني جادٍ ونصفَ سِبطِ منسّى، وقال لهم: قد حفِظْتم جميعَ ما قالهُ لكم موسى عبدُ الربِّ وسمِعتم لقَولي في جميعِ ما أمرتكُم بهِ، ولم تتركوا إخوتَكُم هذهِ الأيامَ الكثيرةَ إلى هذا اليومَ وحفِظتم وصايا الرّبِّ إلهِكم، والآنَ فقد أراح الرّبُّ إلهكُم إخوتَكم كما وعَدَهم فانعطِفوا الآنَ وامضوا إلى مُدُنِكم وأرضِ ميراثِكم الّتي أعطاكم موسى عبدُ الربِّ في عِبْرِ الأُردُنِ شرقاً، ولكن احرصوا جداً واعملوا بالوصايا والشرائعِ التي أوصاكم بها موسى عبدُ الربِّ أن تُحِبّوا الربَّ إلهكم وتحفظوا وصاياهُ وتتَشَّبثوا بهِ وتعبدُوهُ بكُلِّ قلوبِكم وكلِّ نفوسِكم، وبارَكَهُم إيشوعُ وصَرَفهم فانطلقوا إلى مُدُنِهِم.

القراءة الثالثة: روم 14: 10-23

من رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية: يقول يا إخوة: بارخمار

فلماذا أنتَ تَدينُ أخاك أو لِماذا أنتَ تحتقرُ أخاك فإنَّا جميعَنا سوفَ نقِفُ أمامَ مِنْبَرِ المسيح، كما هو مكتوبٌ: حيٌّ أنا يقولُ الربُّ. لي تجثُو كلُّ رُكْبةٍ وكلُّ لسانٍ لي يعترِفُ، فإذن كلُّ إنسانٍ منّا يُعطي حِساباً للهِ عن نفسهِ فلا نَدِنْ بعضُنا بعضاً بل بالأحرى احكموا بهذا: أنْ لا تضعَ عَثْرَةً لأخيك، فإنّي عالمٌ ومتيقّنٌ في الربِّ يسوعَ أنْ ليس من قِبَلِهِ شيءٌ نجِسٌ إلا أَنّهُ من يظنُّ عن شيءٍ أنّهُ نجِسٌ فلهُ وحدَهُ هو نجسٌ، فإنْ أنتَ أحزنتَ أخاك من أجلِ الطّعامِ فلستَ تسلُكُ بالمحبّةِ. لا تُهلِكْ بطعامِك مَن لأجلهِ مات المسيحُ، ولا يُفْتَرَ على خيرِنا، فإنّ ملكوتَ اللهِ ليس أَكْلاً ولا شُرْباً بل هو برٌّ وسلامٌ وفرحٌ في روحِ القُدْس، لأَنَّ الّذي يخدُمُ المسيحَ بهذهْ هو مُرْضٍ للهِ ومُزَكّىً عند الناس، فلنقتفِ الآنَ السّلامة وبُنيانَ بعضِنا بعضاً.

القراءة الرابعة يو 9: 39- 41؛ 10: 1- 21

قال لهم يسوعُ أيضاً: الحقَّ الحقَّ أقولُ لكم إنّي أنا بابُ الخراف وجميعُ الّذين جاءُوا هم سُرَّاقٌ ولصوصٌ لكنَّ الخرافَ لم تسمَعْ لهم، أنا البابُ إن دخل بي أحدٌ يخلُصُ ويدخُلُ ويخرُجُ ويجدُ مرعىً، السّارقُ لا يأتي إلاّ ليسرِقَ ويقتُلَ ويُهلِك أمّا أنا فإنّما أتيتُ لكي تكونَ لهم الحياةُ ويكونَ لهم الأوفرُ، أنا الرّاعي الصّالحُ والرّاعي الصّالحُ يبذِلُ نفسَهُ عن خِرافهِ، أمّا الأجير الّذي ليس براعٍ وليست الخرافُ لهُ فإذا رأى الذئبَ مُقبلاً يترُكُ الخرافَ ويهرُبُ فيأتي الذئبُ فيَخطُفُ الخِرافَ ويبددُها، وإنّما يهرُبُ الأجيرُ لأنّهُ أجيرٌ ولا يَهُمُّهُ أمرُ الخِراف، أنا الرّاعي الصّالحُ وأعرفُ خاصَّتي وخاصّتي تعرِفُني، كما أنَّ أبي يعرفُني وأنا أعرفُ أبي وأبذِلُ نفسي عن الخِراف، ولي خِرافٌ أُخَرُ أيضاً ليست من هذه الحَظيرةِ فينبغي لي أن آتي بها أيضاً وستسمَعُ صوتي وتكونُ الخرافُ كُلُّها واحدةً والراعي واحداً، من أجلِ هذا يحبُّني أبي لأنّي أبذِلُ نفسي لآخذَها أيضا، ليس أحدٌ يأخذها منّي ولكنّي أبذِلُها بإرادتي فإنّ لي سُلطاناً أن أبذِلَها ولي سُلطاناً أن آخذَها أيضا، لأنّي قبلتُ هذهِ الوصيّةَ من أبي. فوقع أيضاً شِقاقٌ بين اليهود من أجلِ هذهِ الأقوال وكان كثيرون منهم يقولون: إنَّ بهِ شيطاناً وقد جُنَّ جنوناً فما بالكُم تسمعون لهُ، وكان آخرون يقولون: إنّ هذا الكلامَ ليس كلامَ مَن بهِ شيطانٌ ألعلَّ شيطاناً يقدِرُ أن يفتحَ عيني أعمى.

القراءات الطقسية لسابوع الصوم الكبير
  من العهد القديم من العهد الجديد /الرسائل من العهد الجديد /البشائر

الأحد الأول من الصوم

القراءة الأولى:
خر 34: 1-7، 27- 35
القراءة الثانية:
أش 58: 1-12، 14
القراءة الثالثة:
أف 4: 17- 22، 5: 15- 21
القراءة الرابعة:
 مت 3: 16-17، 4: 1-11

الأحد الثاني من الصوم

القراءة الأولى:
 تك 5: 19- 31
القراءة الثانية:
 يشوع بن نون 4: 15- 24
القراءة الثالثة:
روم 6: 1- 23
القراءة الرابعة:
 مت 7: 15- 27

الأحد الثالث من الصوم

القراءة الأولى:
 تك 7: 1- 24
القراءة الثانية:
 يشوع بن نون
 5: 13- 15، 6: 1- 5
القراءة الثالثة:
روم 7: 14- 25
القراءة الرابعة:
مت 20: 17- 28

الأحد الرابع من الصوم

القراءة الأولى:
 تك 11:1- 32
القراءة الثانية:
يشوع بن نون
 6: 27؛7: 1-15
القراءة الثالثة:
 روم 8: 12- 27
القراءة الرابعة:
مت 21: 23- 46

الأحد الخامس من الصوم

القراءة الأولى:
تك 16: 1-16
القراءة الثانية:
 إيشوع بن نون 9: 15- 27
القراءة الثالثة:
روم 12: 1-21
القراءة الرابعة:
يو 7: 37-52؛ 8: 12- 20

الأحد السادس من الصوم

القراءة الأولى:
 تك 19: 1-7؛ 9-26
القراءة الثانية:
 يشوع بن نون
 21: 43؛ 22: 1- 19
القراءة الثالثة:
روم 14: 10-23
القراءة الرابعة:
 يو 9: 39- 41؛ 10: 1- 21

أحد السعانين

القراءة الأولى:
 تك 49: 1-12؛ 22- 26
القراءة الثانية:
 زك 4: 8-14؛ 7: 9-10؛ 8: 4-5؛ 8: 12-19؛ 9: 9-12
القراءة الثالثة:
روم 11: 13- 24
القراءة الرابعة:
مت 20: 29- 34؛ 21: 1-22

خميس الفصح

القراءة الأولى:
 الخروج 12: 1-20
القراءة الثانية:
زكريا 9: 9-12؛ 11: 12-13؛
12: 9-14؛13: 7-9
القراءة الثالثة:
 1قور 5: 7-8؛ 10: 15-17؛
 11: 23- 34
القراءة الرابعة:
 مت 26: 1-5؛ 17-30

جمعة الآلام

القراءة الأولى:
 1اش 52: 13- 15؛ 53: 1-12
القراءة الثانية:
 2 دانيال 9: 2- 27
القراءة الثالثة:
 3غل 2: 17- 21؛ 3: 1-14
القراءة الرابعة:
مُجمَّع من إنجيل متى ولوقا ويوحنا

شاهد أيضاً

الأحد الرابع من الصوم

الأحد الرابع من الصوم القراءات الكتابية الأحد الرابع من الصوم القراءة الأولى تك 11:1- 32 …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*