الرئيسية / اخر الاخبار / ‎غبطة أبينا البطريرك ساكو يحتفل بالقداس الإلهي بين أبنائه في عنكاوا

‎غبطة أبينا البطريرك ساكو يحتفل بالقداس الإلهي بين أبنائه في عنكاوا

الإكليريكي وائل الشابي

اِحتفل غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو بالقداس الإلهي في كنيسة أم المعونة الدائمة ببلدة عنكاوا/أربيل، مساء الأحد ١٨ حزيران2017، ساعده الأب لويس قاقوز راعي الخورنة وعدد من الشمامسة، بحضور جمهور غفير من المؤمنين.
في موعظته التي تناولت إنجيل الأحد الثالث من الرسل عن مَثَـل السامري الصالح، تحدث غبطته عن القريب، مشيراً إلى أنه ليس مجرد فكرة نظرية، بل هو شخص واقعي يعيش في محيطنا ومجتمعنا. يسوع من خلال هذا المثل يريد أن يعلمنا أننا إخوة في الإنسانية رغم اختلافنا في اللون أو الجنس أو العرق أو الدين، نرتبط بعلاقة واحدة وهي علاقة الإنسان بالله. فالسامري إنسان ذو حس روحي عميق يظهر جلياً في عمله وتحمله المسؤولية تجاه الإنسان الجريح رغم كونه عدوه، مجسدا قول يسوع: "أحبوا أعداءكم".
وأضاف إن: "التضامن مع إنسان محتاج هو تعبير عن حب ناضج، لأن الرحمة هي اُسلوب حياة وليست مجرد كلمة، لكنها لا تعرف معناها التام إلا عبر ديناميكية تمزج بين الرحمة والمحبة والعدالة. فنحن المسيحيين اليوم مدعوون إلى الذهاب أبعد في محبتنا، فالمحبة ليس لها حدود".
وفِي نهاية القداس شكر الأب لويس قاقوز غبطة أبينا البطريرك على حضوره الدائم ووجوده إلى جانب أبنائه وقربه منهم، لاسيما المهجرين منهم، خصوصا في الظروف الصعبة التي تعيشها كنسية العراق.

شاهد أيضاً

معرض للكتاب في كاتدرائية الراعي الصالح للكلدان بكندا

ماجد عزيزة نظمت كاتدرائية الراعي الصالح الكلدانية يومي السبت والأحد الماضيين معرض الكتاب الثاني بمشاركة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*