الرئيسية / اخر الاخبار / وداع كبير للمطران شليطا في كاتدرائية الراعي الصالح

وداع كبير للمطران شليطا في كاتدرائية الراعي الصالح

ماجد عزيزة – كندا

بحضور المدبر الرسولي الجديد للابرشية سيادة مار فرنسيس قلابات، ودع يوم الخميس الماضي، ابناء أبرشية مار أدي للكلدان في كندا، راعي الأبرشية مار عمانوئيل شليطا بقداس شكر أقامه سيادته في كاتدرائية الراعي الصالح للكلدان وهو يهم باستلام مهام خدمته الجديدة في أبرشية مار بطرس الرسول بولاية كالفورنيا الأمريكية. شارك في القداس الأب ضياء شماس مدبر الكاتدرائية، وحضره كهنة الأبرشية، الخوري داود بفرو والخوري ريمون موصللي والآباء، نياز توما النائب الأسقفي العام، وسرمد باليوس النائب الاسقفي للاكليروس وصباح كمورا النائب الأسقفي للغرب الكندي وفوزي أبرو وبطرس سولاقا وهاني ابلحد وجوزيف كجابيلي، وعدد من شمامسة الأبرشية وجمع من المؤمنين.
وألقى سيادة مار عمانوئيل شليطا كلمة توديعية رحب فيها بالمدبر الرسولي للأبرشية مار فرنسيس قلابات، شاكراً اخوته الكهنة وجميع الذين عملوا معه لخدمة الكنيسة خلال سنتين ونصف من خدمته في الأبرشية، مؤكداً على مفهوم الكنيسة الحقيقي واستلام وتسليم وديعة الايمان والخدمة التي كانت رسالة الكنيسة عبر اكثر من الفي عام دون التعلق بالاشخاص والاماكن، فيما القى سيادة مار فرنسيس قلابات كلمة باللغة الكلدانية حيا فيها اخيه مار عمانوئيل شليطا ودعا للصلاة من أجله كي يعضده الرب القدير لينجح في خدمته الجديدة، والتكاتف بالصلاة لأجل الأبرشية شاكراً كل من خدمها ويخدمها. والتقى المؤمنون بعد القداس في قاعة الكاتدرائية لالقاء التحية واقتسام طعام المحبة وشكر المطران شليطا وتوديعه والترحيب بالمطران قلابات.، وقدمت هدية الابرشية وباقات من الورد للمطران شليطا، وكان المدبر الرسولي الجديد قد اجتمع بكهنة الأبرشية الحاضرين قبيل القداس بشكل فردي وجماعي بحضور راعي الأبرشية السابق، وقرر إبقاء كل التعيينات والقرارات المتخذة على ما هي عليه وتم الاتفاق على بعض الامور التنظيمية.

شاهد أيضاً

اليوم العالمي الأول للفقراء

  الأب ريبوار عوديش باسه أستحدث قداسة البابا فرنسيس اليوم العالمي الأول للفقراء (GIORNATA MONDIALE …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*