الرئيسية / اخر الاخبار / اليوم الثاني للسينودس الكلداني

اليوم الثاني للسينودس الكلداني

اعلام البطريركية
 
بدأت اعمال اليوم الثاني للسينودس الكلداني المنعقد في روما صباح الجمعة 6 تشرين الاول 2017 بالقداس الالهي الذي ترأسه سيادة المطران عمانوئيل شليطا وقدمه على نية المرحوم المطران حنا زورا لمناسبة مرور سنة على رحيله، وعلى نية شفاء مطران جاك اسحق وكذلك طلب الصلاة لاجل كل الابرشيات والمؤمنين والسلام بالعالم.
 
بدأت الجلسة الصباحية بمناقشة وضع ابرشية طهران وارميه والاستماع الى الاباء الاساقفة. بعده اكد غبطة البطريرك على اهمية استعمال النصوص المعتمدة من السينودس والكرسي الرسولي تحت التجربة وهي: القداس، العماذ، الاكليل وصيغة الحلة. وتناول الاباء موضوع اختيار الوان حلة الكاهن في القداس وزينة الكنيسة وتم الاتفاق ان يكون اللون الابيض في عيد الميلاد والدنح والقيامة والتناول الاول، كذلك اتفق الاباء اعتماد بوابة عشتار في الواجهة الخارجية للكنائس.
 
 ومساءاً كانت الجلسة مخصصة الى دراسة الدعوات الكهنوتية والرهبانية واسباب تراجع التنشئة الروحية والانسانية والفكرية. وتوقفوا بشكل خاص عند قضية الرهبان الكلدان. وقبل ختام الجلسة قرأوا رسائل بعض المؤمنين الى السينودس.

شاهد أيضاً

البطريرك ساكو يحتفل بالقداس في اليوم العالمي للفقراء مع وجبة غذاء

اعلام  البطريركية استجابة لدعوة البابا فرنسيس بتخصيص يوم الاحد 19 تشرين الثاني 2017 للفقراء في …

تعليق واحد

  1. جاك يوسف الهوزي

    السادة آباء كنيستنا الكلدانية الأفاضل

       نشكر الرب يسوع الذي جمع شمل رؤساء كنيستنا بمحبة وأخوة صادقة بعد فترة من المعاناة  نتيجة الظروف الصعبة التي مر بها شعبنا الكلداني لعقود طويلة شهدت حروب وهجرة غالبية أبناء كنيستنا واستقرارهم في بلدان الشتات وأدى هذا إلى خلق وضع جديد وصعب ومعقد للكنيسة وأبنائها تسبب في ضياع بعضهم واضمحلال  العلاقة بينهم وبين كنيستهم، ان الاوان للتفكير الجدي بتشكيل لجان متخصصة تدرس الطرق العملية المتاحة للحفاظ على لحمة أبناء كنيستنا ولغتهم وثقافتهم و تراثهم وزيادة التقارب بينهم. وفقكم الرب للوصول إلى ماهو خير للكنيسة وللجميع.   

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*