أخبار عاجلة
الرئيسية / اخر الاخبار / لقاء حول “الشباب الذي يتحمل الصعوبات” بمناسبة انعقاد الجمعية العامة لاساقفة الكاثوليك

لقاء حول “الشباب الذي يتحمل الصعوبات” بمناسبة انعقاد الجمعية العامة لاساقفة الكاثوليك

لقاء حول “الشباب الذي يتحمل الصعوبات” بمناسبة انعقاد الجمعية العامة لاساقفة الكاثوليك
الاب ثابت حبيب
        تزامنا مع انعقاد الجمعية العامة للاساقفة الكاثوليك والتي يتدارسون بها وضع الشبيبة العالمي، اقامت وكالة اسيا نيوز الاخبارية لقاء حول الشباب المسيحي الذي يمر بظروف صعبة في مناطق مختلفة من العالم وذلك مساء يوم الثلاثاء 16 تشرين الاول 2018 في مقر الوكالة بروما. تصمن اللقاء تقديم اربعة شهادات من هونغ كونغ، كمبوديا، العراق والبرازيل، قدم الاب  ثابت حبيب من ابرشية الموصل مداخلته مقدما خبرة سنوات عمل مع المسيحيين النازحين في كردستان العراق وكذلك عن العودة والاعمار بعد تحرير نينوى. اشتملت المداخلة على عرض ازمة النزوح وصعوباتها وكيف استطاعت الكنيسة ان تحافظ على كرامة الاشخاص والقيم المهمة لدى كل فئات الشعب وخاصة الشباب، العمل الراعوي انذلك كان كالمرساة التي حمت سفينة الكنيسة من الانجراف نحو المجهول وهيأت النفوس للعودة بعد ان غرست فيها الامل كما استعرض دور الكنيسة في الاعمار والعودة والقفز على المعوقات وزرع الثقة بالنفس وانجاز ما كان مستحيلا في نظر الناس بسبب حجم الدمار الذي طال نينوى وبالاخص البلدات المسيحية. ان مسيحي العراق قد فقدوا قدرات كثيرة بسبب الهجرة وكم من دعوات الى الكهنوت والزواج خسرت بسبب هذا وكم من تأخير تعرض له الشباب بسبب بقائهم في دول الحوار بانتظار الهجرة بينما الكنيسة عملت ولازالت تعمل لكي با يفقد الشباب فرصة الدراسة بمختلف مستوياتها. عرضت صور عديدة توضح حياة النازحين والعائدين من بعد ذلك. انها شهادة مسيحية مشرفة ورسالة وخدمة يقدمها مسيحي العراق للكنيسة ككل لتتشجع بمثالهم وهذا بالذات ما يشجع المسيحي لكي يتواصل في ارض اجداده. 

شاهد أيضاً

رئيس البرلمان العراقي السيد محمد الحلبوسي يبعث برقية جوابية الى غبطة  الكاردينال ساكو

 رئيس البرلمان العراقي السيد محمد الحلبوسي يبعث برقية جوابية الى غبطة  الكاردينال ساكو وفيما يلي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *