الأسقف

 الأسقف

الاب سنحاريب يوخنا

 

صرح قداسة البابا فرنسيس في عظته: عن شخصية الأسقف

متواضع وديع لا أمير

ونحن نعيش في زمن تقديس الكنيسة

علينا الوقوف على بعض الأمور المهمة في الكنيسة

اليوم تمر الكنيسة في زمن عصيب جدا

على كل الموجودين في الكنيسة ان يعرفوا هدف

السلطة في الكنيسة هي الخدمة

وليس الترأس وإصدار الامر

علينا ان ننظر الى كنيسة الاولى كيف كانت

كنيسة بقلب وحد

وروح واحد

ام اليوم للامر مختلف جدا

لان الكثير من الأساقفة اليوم

جالسين في برجهم العالي

ويصدرون الأوامر فقط

دون ان ينزلوا ويعرفوا أمور رعيتهم

الأسقف هو أب الكل

عليه ان يتواضع جدا

ويخدم الكل

درن تمييز بين الناس

وليس المهم كم لغة يعرف أو كم شهادة قد حصل

ان المهم كم من الناس خدم

وكم من المرضى يزور

فَانْتَخِبُوا أَيُّهَا الإِخْوَةُ سَبْعَةَ رِجَال مِنْكُمْ، مَشْهُودًا لَهُمْ وَمَمْلُوِّينَ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ وَحِكْمَةٍ، فَنُقِيمَهُمْ عَلَى هذِهِ الْحَاجَةِ.

سفر اعمال الرسل 3:6

عن Maher

شاهد أيضاً

المستقبل بين المتفائل والمتشائم

تعقيبًا على دعوة غبطة البطريرك/الكردينال لويس ساكو: من أجل لاهوت و”فقه” المصالحة السياسية والمجتمعية (https://saint-adday.com/?p=33458)، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *