أخبار عاجلة
الرئيسية / اخر الاخبار / إجتماع المجلس الكهنوتي لأبرشية مار أدّي للكلدان في كندا 

إجتماع المجلس الكهنوتي لأبرشية مار أدّي للكلدان في كندا 

إجتماع المجلس الكهنوتي لأبرشية مار أدّي للكلدان في كندا 

بنفحة من الروح القدس وأجواء أخوية عميقة، اجتمع المجلس الكهنوتي لأبرشية مار أدّي للكلدان في كندا والذي يضم كل كهنة الأبرشية برئاسة سيادة المطران مار باوي سورو، جزيل الاحترام، للفترة ٢٧ ولغاية ٢٩ تشرين الثاني، نوفمبر.

استضاف الاجتماع مركز مار ماري الرعوي للكلدان في مسيساكا والمشترى حديثا، وشكر سيادة راعي الابرشية والاخوة الكهنة، الله على المضي الى الامام من خلال المراكز الجديدة رغم الصعوبات الكثيرة التي تواجه الأبرشية، معبرين عن امتنانهم لجماعات الخدمة والشعب المؤمن الملتزم.

كان الجانب الروحي جزءاً أساسياً، واتحد المجتمعون بالصلاة مع بطاركة الشرق في زيارتهم التاريخية للعراق، وثمنوا عالياً الدور الذي يقوم به غبطة ابينا البطريرك الكردينال مار لويس ساكو، سامي الاحترام، على الساحة العراقية والدولية، وإضافة الى قداسَي الشركة والصلوات التي جمعت العائلة الكهنوتية، تدارس المجتمعون أمور الابرشية وركزوا على عدة قضايا منها، الدعوات الكهنوتية وأهمية خلق دعوات كهنوتية من الشباب وتأهيل كهنة بمستوى التحديات التي تواجهها الكنائس الشرقية في بلدان الإنتشار؛ التثقيف المسيحي للاطفال والشباب ومحاولة اعتماد برنامج موحد يتلاءم وثقافة جيل كلداني جديد ينشأ في كندا، واللقاء العام للشباب؛ الانافورا المحدثة والليتورجيا؛ هيكلية الابرشية في المرحلة القادمة؛ حماية القاصرين في عموم مرافق الخدمة؛ الشفافية المالية، وقد كانت المرة الأولى التي يشارك فيها راعي الأبرشية إخوته الكهنة التقرير المالي العام للأبرشية والآخر الخاص بكاتدرائية الراعي الصالح، واعداً أن هذه التقارير ستنشر من الآن فصاعداً لكي تساهم في تعزيز الثقة بين المؤسسة الكنسية والمؤمنين، وقد تمت، اضافة الى كل ما تقدم، مناقشة عدد من الامور التنظيمية الاخرى. 

في اليوم الاخير، الموافق ٢٩ تشرين الثاني، والذي صادف الذكرى الأولى لتنصيب سيادة راعي الابرشية مار باوي سورو جزيل الاحترام، تم الاحتفال بهذه المناسبة المباركة، بشكل بسيط وعميق، تزامناً مع الاحتفال بذكرى رسامة الاب فوزي ابرو حنا، المصادفة في ٥ كانون الأول، ديسمبر، والأب صباح كمورا المصادفة في ٨ كانون الأول، ديسمبر.

في الختام شكر المجتمعون الرب على كل النعم والعطايا التي أسبغها عليهم وعلى الأبرشية رغم كل الصعوبات، واضعين ثقتهم بمحبة الآب ورحمته، بحضور الرب يسوع، الكاهن الأعظم وسط شعبه، وبإرشاد وإلهام الروح القدس، سيما مع بداية سابوع البشارة وولادة سنة ليتورجية جديدة تحيي فيها الكنيسة وتعيش من جديد سر السير نحو الملكوت بإيمان ورجاء ومحبة.

عن Maher

شاهد أيضاً

البابا فرنسيس يعبر عن قربه الروحي من البابا الفخري بندكتس السادس عشر إزاء وفاة أخيه

البابا فرنسيس يعبر عن قربه الروحي من البابا الفخري بندكتس السادس عشر إزاء وفاة أخيه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *