الرئيسية / اخر الاخبار / البطريرك ساكو يحتفل بقداس الفصح بحضور وفد “العائلة المقدسة” من لبنان

البطريرك ساكو يحتفل بقداس الفصح بحضور وفد “العائلة المقدسة” من لبنان

البطريرك ساكو يحتفل بقداس الفصح بحضور وفد العائلة المقدسة من لبنان

 

إعلام البطريركية

احتفل عصر الخميس 18 نيسان 2019، غبطة ابينا البطريرك الكردينال مار لويس روفائيل ساكو، بقداس خميس الفصح، في كاتدرائية مار يوسف، خربنده. وشاركه في القداس، سيادة المعاون البطريركي المطران روبرت سعيد جرجيس، والأبوان مارون عطا الله من لبنان، والأب نويل فرمان، السكرتير، وقام غبطته بغسل ارجل 12 شخصا، بضمنهم الأبوين فراس كمال وغسان بوتاني.

وفي موعظته أشار البطريرك إلى أنه في انجيل يوحنا  لا يوجد حمل فصحي لأن الحمل الفصحي هو المسيح وهو القربان المقدَّم من أجل خلاص العالم… وأن هذا الفصل الذي يعرض العشاء الأخير وغسل ارجل التلاميذ، مليء بالمشاعر، إذ يتكلم يسوع عن الحب العظيم… أحبهم حبا جما…  لكن بالمقابل يتكلم  عن خيبة  يهوذا احد الاثني عشر  الذي  يخونه من اجل حفنة فلوس، ليصبح المال مصدر خيانة، وبالنتيجة يسوع يموت ويقوم لكن يهوذا ينتحر. وأضاف غبطته:

إن يسوع يغسل ارجل التلاميذ  ليبرهن عن محبته  ويؤكد على أهمية  الضيافة رمز الصداقة….  والغسل  يرمز الى الغسل الروحي  ويشرح ذلك  في حديثه مع بطرس ( يوحنا 13/6-11). لقد غسل ارجل يهوذا، لكن من دون جدوى، إذ بقي قلبه منكمشا على المال.  يسوع يعطينا القدوة  لنتعلم منه وننسج حياتنا وقيامتنا على مقياسه، وبفرح.

واختتم الموعظة بالقول: دعونا نستفيد من هذه  المحطات الفصحية  لتعميق مسيرتنا الروحية وثقتنا  ووحدتنا. كما ادعوكم  الى الصلاة من اجل السلام والاستقرار  والوئام في بلدنا.

بعدها دعا غبطته الاب مارون عطاالله من الرهبانية الأنطونية اللبنانية وبعده الأخت زينة، من رهبانية العائلة المقدسة، ليتحدثا في هذه  المناسبة، حيث قدما الى العراق، ضمن وفد اطلقا عليه اسم العائلة المقدسة، لقضاء الاسبوع المقدس وأعياد القيامة مع كنيسة العراق.

ولدى انتهاء  القداس، افتتح غبطته سوقا للطعام التعاوني الجاهز، ودعا المؤمنين لتشجيع هذه الخبرة الاقتصادية التي باركتها الكنيسة وشجعتها.

عن Maher

شاهد أيضاً

’قصر الفقراء‘.. هذا ما باركه البابا قبيل إحياء يوم الفقير العالمي

’قصر الفقراء‘.. هذا ما باركه البابا قبيل إحياء يوم الفقير العالمي   الفاتيكان – أبونا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *