الرئيسية / اخر الاخبار / الاب فادي نظير يزور دار رشاد لرعاية المسنين

الاب فادي نظير يزور دار رشاد لرعاية المسنين

الاب فادي نظير يزور دار رشاد لرعاية المسنين

لقد قمت قبل فترة  أنا وجماعة من الكنيسة، بزيارة دار رعاية المسنين، في منطقة الرشاد، والتابع لرقعة كنيسة الصعود الكلدانية في منطقة المشتل والتي انا مسؤول عنها.  يقيم  في الدار أكثر من ٩٠ شخص. ٣ منهم مسيحيون، ومنهم السيّد جميل حميد، الذي ظهر خلال هذه الأيام في وسائل التواصل الاجتماعي..

وألتقينا بمدير الدار ومعاونيه،  وتم التداول معهم بشؤون الدار وما يحتاجون إليه من حاجات ضرورية. وزرنا كل النزلاء وجلسنا معهم. وصلينا بشكل خاص مع الأخوة المسيحيين وتمت مناولتهم سرّ القربان المقدس.

حالهم جيّدة من ناحية المأكل والمشرب والسكن، فالدار يقدم لهم منحة شهرية وهي ٦٠,٠٠٠ ألف دينار، ويعتنون بهم، ولهم ٣ وجبات طعام يوميّة، وهذا أيضًا بحسب قول النزلاء أنفسهم.

وما ذُكر عن السيّد جميل أنه عالم ودكتور، فلقد تبيّن من خلال الحديث معه ومع المسؤولين عنه، إنه ذو خبرة ومعرفة  في هذا المجال، لكنه ليس خريجا أكاديميأ أو له شهادات.. له قراءة ومعرفة وخبرة عملية بجهوده الشخصيّة. ويشكر عليها.  علما ان كل مرة كان يتردد الى كنائسنا كان الكهنة يساعدونه، لكن الناس تنتقد. اذكر خلال تهجير المسيحيين  من سهل نينوى وجه  صحفي  سؤالا الى احد النازحين قائلا:  ماذا تقدم لكم الكنيسة. فاجاب لا شيء!! بينما قدمت له ولغيره السكن والطعام والعلاج و ضمنت دراسة  اولادهم بفتحها مدارس بهم!!

وبعد تداول الفديو الخاص بجميل  هذه الأيام، أتصلتُ بمدير الدار فأكد أنه بخير وبصحة جيدة.  جميل  يتطلّع ان يذهب الى  خارج العراق عند أقربائه، لذلك يظهر في الأعلام ويقول أنه متروك.    بصراحة الكنيسة غير قادرة  على تسفيره.   لذا  احببت من خلال هذا البيان اظهار الامور  على حقيقيتها.

عن Maher

شاهد أيضاً

ألذكرى السنوية الثانيةَ عشر لِمَهرَجان مأكولاتْ ما بينَ النهرين

ألذكرى السنوية الثانيةَ عشر لِمَهرَجان مأكولاتْ ما بينَ النهرين أقيمَت يوم الأحد الثالث عَشرمن تشرين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *