الرئيسية / اخر الاخبار / البابا فرنسيس يتابع ’بقلق‘ الوضع في العراق، ويدعو إلى إرساء السلام

البابا فرنسيس يتابع ’بقلق‘ الوضع في العراق، ويدعو إلى إرساء السلام

البابا فرنسيس يتابع ’بقلق‘ الوضع في العراق، ويدعو إلى إرساء السلام

الفاتيكان – أ ف ب

2019/12/01

أعلن البابا فرنسيس أثناء صلاة التبشير الملائكي، اليوم الأحد، أنه يتابع “بقلق” الوضع في العراق، داعيًا إلى إرساء “السلام والوفاق”.

وصرّح الحبر الأعظم بعد صلاة الأحد “أتابع بقلق الوضع في العراق. لقد تلقيت بألم خبر تعرض التظاهرات في الأيام الأخيرة لردّ قاس أسفر عن عشرات الضحايا”. وقال إنه يصلي “من أجل القتلى والجرحى”، مؤكدًا أنه متعاطف “مع عائلاتهم والشعب العراقي كله”. كما دعا “الله (من أجل) السلام والوفاق” في العراق.

ويشهد العراق منذ شهرين موجة احتجاجات غاضبة هي الأكبر منذ عقود، وأدت المواجهات خلالها إلى مقتل أكثر من 420 شخصًا وإصابة 15 ألفًا في بغداد والجنوب ذي الأغلبية الشيعية، وفقًا لإحصاء لوكالة فرانس برس.

ووافق مجلس النواب العراقي الأحد على استقالة الحكومة.

ويدعو المحتجّون الى “إسقاط النظام” الذي أعادت الولايات المتحدة بناءه إثر الغزو الذي قادته عام 2003 وسقوط صدام حسين، وإلى تغيير الطبقة السياسية الحاكمة مذاك والمتهمة بالفساد وهدر ثروات البلاد.

عن Maher

شاهد أيضاً

الكاردينال ساكو يستقبل وفداً من مؤسسة السلام الدولية للإغاثة

الكاردينال ساكو يستقبل وفداً من مؤسسة السلام الدولية للإغاثة إعلام البطريركية إستقبل غبطة أبينا البطريرك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *