أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات /  سَلَاَمَا يَا عِرَاقٍ

 سَلَاَمَا يَا عِرَاقٍ

 سَلَاَمَا يَا عِرَاقٍ

قيصر السناطي

سَلَاَمًا ايها الْعِرَاق الْحَبيبَ—- يَا عِمْلَاَقَا يَا بِلَادِ الرَّافِدَيْنِ

حَبَّكَ لِأَوْلَاَدِكَ لَا يَحِيلُ——– وَقَوَّتْكَ هِي بُنْيَانُ رَصينُ

اِنْهَضِ ايها الْجَرِيحَ الْخَلِيلَ— فَنُهُوضَكَ امل الصَّابِرِينَ

مَدَّ ذِرَاعِيكَ ايها الْأَبَ الْجَلِيلِ– وَاِمْسَحْ دُموعَ اولادك الْجَائِعِينَ

فَخَيْرَاتِكَ كَثِيرَةَ كَافِيَةَ لِتُزِيلُ——— عَبَثَ الْحُكَّامِ الْمَارِقِينَ

وَشمُوُخَكَ هُمْ فِي عُيُونِ الْحَاسِدِينَ- وَالنَّصْرَ ات بِدُعَاءِ الْمُؤْمِنِينَ

فَالتَّارِيخَ يَشْهَدُ لَكَ بِالصَّبْرِ– وَيَشْهَدُ عَلَى عَظْمَةِ نَصْرِكَ الْمُبَيَّنِ

فَقَلْبَكَ كَبِيرُ وَصَبْرُكَ طَوِيلُ—— عَلَى جَمِيعِ اولادك الضَّالِّينَ

اِشْتَقْنَا الِيَّكَ ولهوائك الْعَلِيلَ— كا شتياق الْأَبَ لِأَوْلَاَدِهِ الْعَائِدِينَ

فَحُبَّنَا لَكَ لَهُ اساس لَا يُمَيِّلُ—– وَسَتَبْقَى كَذَلِكَ الى اُبْدُ الْأبَدَيْنِ

فَالْعَاصِمَةَ بَغْدَادَ قَلْبِكَ النَّابِضِ—– وَهِي قِيثَارَةُ اللَّحْنِ الْحَزِينِ

اما هَامَتَكَ سَتَبْقَى شَامِخَةٌ—— كَشمُوُخِ حصاروست وَسَفِينٌ

فَالتَّأْرِيخَ يَشْهَدُ لأجدادنا—- مِنْ عُظَمَاءِ بَابِلِ الى السُّومِرِيِّينَ

اما الَّذِينَ تُنْكِرُوا واساؤا الِيَّكَ—– فَعَلَيْهُمْ لَعْنَةَ اللهِ وَالْقِدِّيسِينَ

وَالسَّارِقِينَ لِخَيْرَاتِكَ وَتُرَاثِكَ– هُمْ لُصُوصٌ وَخَفَافِيشُ مَجَانِينُ

اِنْهَضِ ايها الْأَبَ الْعَظِيمِ النَّبِيلِ– وَأَطْرُدُ هَؤُلَاءِ الْخُونَةِ الْفَاسِدِينَ

فَأَنْتَ مَوْطِنُ ابراهيم وَالْعُظَمَاءَ- وَسَتَبْقَى كَذَلِكَ لأبْنَائِك الْمُخْلِصِينَ

عن Maher

شاهد أيضاً

سلسلة جثالقة – بطاركة كنيسة المشرق – الحلقة السابعة

سلسلة جثالقة – بطاركة كنيسة المشرق – الحلقة السابعة الكاردينال لويس روفائيل ساكو   أحَّا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *