أخبار عاجلة

صوت الروح

د. إخلاص عابد جرجيس 

إنه صوتي، أنا الكنيسة الخاوية يا يسوعي الملك

أتعبني صدى تنهداتي ومُنايا أن أرتاح على صدرك

هجرني الحب في غياب رعيتي وافتقدتُ التسبيح باسمك

إشتقتُ الى آهاتهم وأنفاسهم وخشوعهم أمام مذبحك

حتى ضجيجهم إفتقدته، وكنه حبي أنهم شعبك

قالوا في الكتب (أفسس 5/ 23) يسوع رأس الكنيسة وهكذا أحببتك

بعمق وبكل جوارحي، وتغاضيتُ عن إساءاتٍ كثيرة من أجلك

أيُعقلُ ان يتركني رأسي وديدني مناجاتك؟

أينبتُ الزرعُ في أرض جرداء؟ أم يذبُل بجفاءك

لا يا يسوع… فأبوابي ليست مغلقة ولكنهم سلبوا مني الفرح ومنك

أذهلتني رعشة يداي حين جافيتني ويبست عروقي بابتعادك

تاهت بسمتي، اشتقتُ، وليس من يبثُّ فيَّ الحياة سوى نفحتُك

يا يسوع أنا مجروحة وقلبي مكسور، تشفيه لمستك

فأنت، أنتَ من تختصر جمال العالم كله في نظرتك

تناديهم وترحِّب بهم وتحتويهم بين ذراعيك فيرتمون بحضنك

أتُراك تُحصي عيوباً الآن وتُصغي لإفتراء وتلفيق من يتملّقونك

سجنوهم في بيوتهم وكل ظنّهم أن سيبعدوهم عنك

وإذا بكَ في سجنهم تنعشهم بالماء الزلال وتُمطر خيراً سحابتك

أحبوا سجنهم لأنهم معك وتعلموا روحياً تناولك

أما أنا، فكيف أنالُ رضاك؟

أيكفيني أن اُبكر كل يومٍ لتسبيحك؟

ولأحظى بنسمة مداعِبة أظنها منك

اُفرح بفراشة تحوم حولي وكأنها تحمل رسالة حبك

كُنتَ صباحي، وطالما صليتُ لتطول ساعاته فأنفرد بك

أركع تارةً أمام بيت القربان لتطوقني ذراعك

وأحلم تارةً اخرى بقبلةٍ تتوِّج جبيني وتجعلني ملكتك

أيعودُ فرحنا يوماً أسألُك؟ ..

أقولها نعم واستمد القوة من عذوبة منهلك

ساُوقد شموعي من نار شوقي اليك

فهو الذي إجتاحني مذ عرفتُك

ولم يُبقي لي شيئاً فبتُّ بكليَّتي ملكك

    بغداد

25 نيسان 2020

عن Ekhlass

شاهد أيضاً

Festa della discesa della Spirito Santo e la pandemia del coronavirus

Festa della discesa della Spirito Santo e la pandemia del coronavirus Il cardinale Louis Raffaele …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *