أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات / تحدي الأبطال الأوفياء ( اوافيكم حاجاً يسوقني السلام ) .

تحدي الأبطال الأوفياء ( اوافيكم حاجاً يسوقني السلام ) .

تحدي الأبطال الأوفياء ( اوافيكم حاجاً يسوقني السلام ) .
عندما يعطي انساناً طاعناً في السن درساً عملياً بليغاً في الوفاء والإصرار والتحدي مثل ما مزمعٌ ان يقوم به الحبر الأعظم البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان ، لزيارة العراق للفترة من 5-8 آذار 2021 ، تأكد انه يحمل ايماناً عظيما برسالةٍ إنسانية عظيمة ، وان إرشادَه ودليله الروحي اعظم ُ، الا وهو الروح القدس .
ومما زادَ مِن عظمة حدث زيارة الحبر الجليل للعراق انها جاءت في زمن جائحة كورونا والخروقات الأمنية . فأي وفاءٍ وثباتٍ وقوةٍ وتحدٍ يقدمه لنا صنديدٌ في الخامسة والثمانين من العمر .
خاطب العراقيين روحياً قبل ان تطأ قدماه ثرى العراق ليمد الجسور ويقويها ويرسم ملامح الحب والصدق لزيارته عندما قال ( أوافيكم حاجاً تائبا لكي التمس من الرب المغفرة والمصالحة بعد سنين من الحرب والإرهاب .. أوافيكم حاجاً يسوقني السلام).
كما ارسلَ موجاتٍ عاليةً من الشوق واللوعة للقاء انساني (طال انتظاره) ، تجمعه القيم والمعاني الانسانية ، يريد لقاء اهل العراق كمن يريد لقاء أهله بعد غياب فيقول في رسالته ( أتوق لمقابلتكم ورؤية وجوهكم وزيارةَ أرضِكم مهد الحضارات العريقة والمذهلة ) ، انه رسول الأمم وحامل رسالة السلام .
يارب ابسط ذراعيك على العراق واحمِهِ ، واجعلْ زيارة الأب الأقدس للعراق برداً وسلاماً كما جعلتها على ابراهيم الخليل .
سلام مرقس / سكرتير الرابطة الكلدانية 
باريس 

عن Maher

شاهد أيضاً

سرّ اتحاد العائلة

سرّ اتحاد العائلة الاب أدّي بهجت صليوه، راعي كنيسة مار توما الرسول يقول البابا الفخري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *