الرئيسية / المقالات / كنتُ يومًا هناك

كنتُ يومًا هناك

كنتُ يومًا هناك

رعد عبد الله

كنتُ يومًا هناك

وهناك لم يكن للأيام وجود

وهبتُ سجودي لربّي

لكي يعينني أن أضع الفرح هناك

فرحًا ليس لي فقط

بل للآخرين الذين أراهم هناك

ولأني تعلمت من معلمي

أن أضع الفرحة في قلبي

وقبل ذلك أن أزرعها هناك

تمنيتُ وتأملتُ في صلاتي

أن يصل دُعائي إلى هناك

كاتبًا عباراتي وكلماتي

على جدران سبعة

ليكتمل الأسبوع هناك

ويكون الأساس فرحًا

أُقيمُهُ هنا وهناك

هنا أكون لهم كتربةٍ

يزرعون بها ورودهم

وكمظلةٍ يحتمون بها هناك

شمسي عزيزة

وضياؤها ساعدني

لتخطي طريقي هناك

صعبةً كانت هنا

ومزعزعًا كانَ السلامُ هناك

فلا الشمس كان لها وجود هنا

وما كانتْ لترفع رأسها هناك

والأيامُ نستْ سبتَها من أحدِها

والأسابيعُ هربتْ من هناك

وأما الطيور فقد فُقِدتْ هنا

وأحرقتْ أعشاشَها هناك

وبين هذا وذاك

وهنا وهناك

بدأتِ الصلاةُ تأتي بثمارها

لأن معلمنا علّم من كان هناك

وتعلمنا نحن منه هنا

كيف نكون هنا وهناك

قلبنا وفكرنا وضميرنا

نزرعُهُ في حديقة هنا

وبستانٌ يكون هناك

ونقول للدمع لا تسقط حزينًا

بل انزل بغزارة فرِحًا

يطلبونك من ينتظرونك هنا وهناك

نسألك يا مخلصنا أن تريحنا

لأن اتكالنا عليك فقط

لأنك الوحيد الموجود

هنــا وهنـاك

عن Yousif

شاهد أيضاً

نظرة عامة على الضغوط التي تتعرض لها المجتمعات المسيحية، والفرص المتاحة

بين 10 – 12 تشرين أول 2019 عقدت جمعية الكتاب المقدس في لبنان، سوريا، العراق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *