أخبار عاجلة
الرئيسية / اخر الاخبار / توضيح حول قرار توقيف الكهنة والرهبان الخارجين عن القوانين الكنسية

توضيح حول قرار توقيف الكهنة والرهبان الخارجين عن القوانين الكنسية

اعلام البطريركية على ضوء التعليقات التي كتبت حول موضوع الكهنة، منها الجيدة ومنها السيئة، تود البطريركية توضيح ما يأتي:
1. من المؤكد ان يكون هناك كهنة خرجوا من العراق من دون موافقة قانونية، لكن بعده تمكنوا من الحصول عليها من البطريرك الراحل، رحمه الله برحمته الواسعة. هؤلاء وضعهم قانوني اليوم ويعملون في خورنات كلدانية في الخارج. الاجراءات مبنية على القوانين الكنسية وتمت استشارة اباء السينودس الدائم.
2. المشكلة الاكبر هي الرهبان الذين نذروا أنفسهم للعيش ضمن الجماعة وبحسب قوانين رهبانية. لا توجد رهبنة في العالم تقبل ان يتصرف افرادها خارج تشريعاتها ويسكنوا خارج اديرتها ويبقوا يحملون اسمها. رهبانيتنا الكلدانية بحاجة الى التجديد واعادة النظر في نظمها وهويتها ورسالتها كما فعلت معظم الرهبانيات الكاثوليكية. ليعد هؤلاء الرهبان وبينهم من درس في الخارج وصرفت عليه رهبانيته، ليعودوا ويعملوا على نهضة ديرهم. ينبغي احترام النظام (Discipline) والقانون وانهاء القضايا السائبة في الكنيسة الكلدانية. سوف لن تتساهل بهذا الخصوص مهما كان الثمن! كيف يمكن تصور كاهن ينهزم ويطلب اللجوء السياسي او هو من قرى الشمال الامنة ويدعي انه مهدد؟
3. التوقيت: هناك بعض الكهنة في الداخل عينهُم على الخارج ويشجعهم هذا المثل الرديء للكهنة الفارين. الكاهن والراهب تكرسا لله ولأخوتهم، حياتهما ملك لله وليست لذاتهما او عائلتهما. المؤمنون العراقيون بحاجة الى من يخدمهم في هذه الظروف الصعبة. معظم الابرشيات الكلدانية ينقصها كهنة. فلا يمكن القبول بتقوية ابرشيات الخارج واضعاف الداخل. تبقى الكنيسة الام في الداخل إذا كانت قوية هي ” الظهيرة” لتعزيز ابرشيات الخارج.
4-التعامل مع الموضوع. في 22 ايلول أرسل بلاغ الى الاساقفة جميعا وبعد ايام تم نشر الرسالة، هكذا ايضا بالنسبة الى القرار الاخير، أرسل الى الاساقفة وبعده نشر. كما تم اعلام الكرسي الرسولي. وقد نوقش الموضوع مع المجمع الشرقي أكثر من مرّة من قبل رئاسة الدير ومن قبل غبطة البطريرك. صحيح ان هناك تحجيم لحقوق البطاركة الشرقيين الكاثوليك، لكن في اجتماع سابق مع البابا طالب البطاركة بحقوقهم وهي قيد الدرس. سوف نطالب بها باستمرار.
هذا القرار لا يتعلق بأبرشية سانت دييغو وكأنه صراع بينها وبين البطريركية كما تصور البعض، لا يوجد صراع ابدا فنحن ضمن كنيسة كاثوليكية واحدة، وليس بإمكان شخص حتى لو كان بطريركا ان يعزل نفسه ويفكر بأنشاء كنيسة لحاله. كما انها ليست عملية انتقام من أحد ولا عداء، البطريركية تسعى لتعزيز الوحدة والشركة قدر الامكان مع الكل.

5-لماذا نشر” الغسيل”. اليوم للإعلام دور كبير في التثقيف والتنشئة وضبط الامور وايضا بناء الثقة بالمؤسسة الكنسية أو غيرها. الكرسي الرسولي ينشر معظم القضايا. كقضية أحد السفراء البابويين في امريكا اللاتينية حيث اوقف وتم نشر الخبر على الجريدة الرسمية والاذاعة. هناك اساقفة طردوا من ابرشياتهم وتمت محاكمتهم. مع البابا الحالي لا يوجد لعب! من حق المؤمنين ان يعرفوا ان هناك متابعة ومحاسبة للمقصرين والمشككين!
6-التعليقات بخصوص موقع البطريركية. صحيح ان هناك ضعفا في كتابة الخبر والاخراج واللغة. ومنذ أكثر من سنة البطريركية تبحث عن اشخاص لهم اقتدار، لكن لم تجد. نرجو ممن يجدون في أنفسهم الكفاءة الاتصال بنا. كما ان البعض يطالب بإذاعة وقناة تلفزيون، اين الكادر والاموال؟ لا ضريبة على الكلام!

عن Yousif

شاهد أيضاً

كتاب جديد يتناول العلاقة بين البابا يوحنا بولس الثاني وأوروبا الوسطى والشرقية

كتاب جديد يتناول العلاقة بين البابا يوحنا بولس الثاني وأوروبا الوسطى والشرقية صدر مؤخرا كتاب …

2 تعليقان

  1. سلام و محبة الرب يسوع المسيح معكم

    نشكر غبطة البطريرك والبطريركية على الصراحة و الوضوح و الشفافية اللامتناهية في التعامل مع هكذا مواضيع حساسه في هذا الزمن الصعب و المرحلة الحرجة التي تمر بها الكنيسة بسبب الظروف الاستثنائية التي تعصف بوطننا العراق، وبالمسيحين على و جه الخصوص.

    لي تعقيب بسيط على النقطة الاولى و التي اشرت اليها قبل ايام، هو وجود كهنة اخرين تركوا رعاياهم و العراق دون اخذ الموافقات الرسمية و حينها اشرت الى مقالات للمطارنة حول هذا الموضوع.

    ان الكاهن الذي يترك رعيته و ابناءها و يترك خرافه للذئاب و يبحث عن الراحة و الطمأنينة يتركهم مرة و ثم يكافا و يقُبل تمرده هذا و يبقى في البلد الذي التجاء اليه، لا يمنعه ان يترك رعيته مرة اخرة و ربما مرات عديدة. و بالتأكيد لا يبالي و لا يهتم بخرافه عندما يتشتتون او يُصبحون بين فكي الذئاب.

    الرب يبارك عملكم هذا و يوفقكم و اشكر سعة صدركم وقبولكم بالكتابة و التعبير عن رأينا بشكل مباشر كأبن يهمس في اذن والديه عندما يقول ياابي انتبه هناك خطر او هنا خطاء ينبغي اصلاحه . بدلا من الاستنجاد و الكتابة على الصفحات الالكترونية او المواقع الاجتماعية. انني ضد فكرة نشر الغسيل .

    خادمكم

    نديم

  2. بيتر زيا حنا

    لك الشكر يا سيدنا غبطة البطريك مار لويس ساكو على المتابعة في شئون الكنيسة والكهنة بارك الرب فيك وينور طريقك ويعطيك الحكمة والقدرة في اصدار القرارت الصائبة شكرا واعانك ارب المجد سيدنا يسوع المسيح امين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *