الرئيسية / اخر الاخبار / البابا يدعو مؤمني باريس ليكونوا ’بناةً لإنسانية جديدة متجذرة بالمسيح‘

البابا يدعو مؤمني باريس ليكونوا ’بناةً لإنسانية جديدة متجذرة بالمسيح‘

البابا يدعو مؤمني باريس ليكونوا ’بناةً لإنسانية جديدة متجذرة بالمسيح‘

أبونا والفاتيكان نيوز

2019/08/18

بمناسبة الاحتفال بعيد انتقال السيدة مريم العذراء بالنفس والجسد إلى السماء، وجّه البابا فرنسيس رسالة إلى رئيس أساقفة باريس ميشيل أوبيتي، ومؤمني أبرشيته، حيث دعاهم ليكونوا “بناة لإنسانية جديدة متجذّرة في يسوع المسيح”.

وبعد مرور أربعة أشهر من حريق كاتدرائية نوتردام، أقامت أبرشية العاصمة الفرنسية المسيرة التقليدية لمناسبة عيد انتقال السيدّة، والتي انطلقت من جسر القديس لويس، بمشاركة مئات المؤمنين الذين حملوا السبحات الوردية بأيديهم ورنموا ’السلام لك يا مريم‘، ولتنتهي في كنيسة القديس سولبيس، حيث ترأس المطران أوبيتي القداس الاحتفالي بهذه المناسبة.

وفي ختام القداس الإلهي، قرأ رئيس كاتدرائية نوتردام المونسنيور بول شوفيه الرسالة التي بعث بها أمين سر دولة حاضرة الفاتيكان الكاردينال بيترو بارولين، نيابة عن البابا فرنسيس. حيث أكدت الرسالة قرب الأب الأقدس الروحي من مؤمني أبرشية باريس.

وتقول الرسالة: “مثل الأم الحقيقة، تسير مريم معنا، وتناضل معنا، وتنشر محبة الله من دون كلل. إنها تشاطر تاريخ كل أمّة نالت الإنجيل، وتشاركهم الآن في هويتهم التاريخية”. ودعا البابا أن “تكون، بشفاعة السيدة العذراء، إعادة بناء جوهرة (باريس) المعمارية علامة قويّة لولادة جديدة، وإحياءً لإيمان أولئك الذين يؤمنون به”، و”ليكونوا لعائلاتهم ولمجتمعاتهم، وفي الأماكن التي يعيشون فيها، بناةً لإنسانية جديدة متجّذرة في المسيح”.

وخلال الاحتفال الليتورجي، جدد رئيس الأساقفة أوبيتيت، تماشيًا مع التقليد، “تعهد” الملك لويس الثالث عشر بتكريس فرنسا للسيدة مريم العذراء الطوباوية، والذي كان تحديدًا في العاشر من شهر شباط من العام 1638. وخلال المسيرة، حمل المؤمنون على أكتافهم شخص السيدة مريم العذراء الذي أهداه شارل العاشر، ملك فرنسا، إلى الكاتدرائية عام 1830.

عن Maher

شاهد أيضاً

اختتام المؤتمر الدولي للسلام في العاصمة الاسبانية مدريد

اختتام المؤتمر الدولي للسلام في العاصمة الاسبانية مدريد المطران باسيليوس يلدو اختتم مساء يوم الثلاثاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *