أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات / البابا فرنسيس سيعيش أياماً جميلة وحماسيّة في العراق

البابا فرنسيس سيعيش أياماً جميلة وحماسيّة في العراق

البابا فرنسيس سيعيش أياماً جميلة وحماسيّة في العراق

الكاردينال لويس روفائيل ساكو

سيزور البابا فرنسيس العراق من 5-8 اذار. وقد اتخذت الحكومة لهذه الزيارة المتميزة، تدابير استثنائية على كافة المستويات. فلا خوف عليه، ولا على العراقيين الذين ينتظرون بشغف هذه الزيارة التاريخية الراعوية ويرحبون بها.

نشاهد ترحيبهم في وسائل الاعلام واللقاءات التلفزيونية. ونلمس محبتهم عبر تزيين الاماكن التي سيزورها بصورِهِ، ولافتات الترحيب والورد، ليس في نطاق الكنائس والبلدات المسيحية فقط بل في كل الأماكن التي سيزورها. هناك نشاطات وتراتيل ومواكب.

من كتب ان البابا سيقضي في العراق اقسى ايامه، سيخيب ظنّه وكذلك من تنبأ بحصول سوء له، على العكس تماماً، سوف ترونه فرحاً وسعيداً بزيارته للاماكن ولقائه بالاشخاص الرسميين والدينيين، وبمسيحيين ومسلمين وايزيديين وصابئة واخرين. استقبال في نفوسنا وقلوبنا سوف يدهشه. لنتأمل في كلام سماحة  اية الله العظمى السيد السيستاني في البوستر المنشور: ” انتم جزء منا ونحن جزء منكم”

نحن ككنيسة عاجزون عن وصف فرحنا وشكرنا للبابا ولكل الذين ساهموا في اعداد هذه الزيارة.

 مرحبا بالبابا فرنسيس رسول السلام في ارض الرافدين الخالدين

اليكم هذه الترتيلة الكلدانية الشعبية لاستقبال البابا:

بشينا بشينا يا بابا دمرعيثا، اديو يوما كبشلن كولان باذ بصخوثا/ بسبارا لاذي اثيثا. كومروثوخ ربثا معليتا بصنوجي وناقوشي مهلهلوا يا بني عيتا.

الترجمة: اهلاً اهلاً يا أبَ الكنيسة، كلنا اليوم مجتمعون في هذه الفرحة. انتظرنا هذه الزيارة لحبريتك العظيمة والرفيعة بالصنوج وقرع النواقيس… هللوا يا أبناء الكنيسة.

عن Maher

شاهد أيضاً

سرّ اتحاد العائلة

سرّ اتحاد العائلة الاب أدّي بهجت صليوه، راعي كنيسة مار توما الرسول يقول البابا الفخري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *