أخبار عاجلة
الرئيسية / المقالات / هنيئاَ للعراق

هنيئاَ للعراق

هنيئاَ للعراق

الاب سنحاريب يوخنا

البابا فرنسيس: الثبات في محبة يسوع هو القدرة على التواصل والحوار مع الرب والإخوة

كما نحن نعيش في زمن الصوم المبارك

وهذا الشهر اذار المخصص لاكرام القديس يوسف البتول

كما أعلن قداسة البابا فرنسيس سنة 2021

سنة مخصصة  للقديس يوسف البار

هاذا القديس الذي قبل برسالة الرب له  دون تردد أن يكون المدبر وحارس العائلة المقدسة.

وكان انسانا بار , صامت , يعمل كلشيئ بفرح

دون أي اعتراض لكنه يقبل مشيئة الرب بكل تواضع ومحبة.

بعد ايام سيزور  قداسة البابا فرنسيس العراق البلد العريق بتاريخه وحضارته العريقة

ومن المقرر أن يزور البابا مدينة أور الأثرية حيث ولد النبي إبراهيم، في جنوب العراق،

كما  كانت مهمة  القديس يوسف ليست بالسهلة

هكذا زيارة الاب الاقدس البابا فرنسيس الى العراق في هذه الظروف الصعبة لكن العراق بأمس الحاجة الى هذه الزيارة التاريخية

 البابا فرنسيس هو رجل منفتح، يبحث عن السلام والأخوّة. . إنَّ كلماته تلمس قلوب الجميع لأنها كلمات الراعي.

عن Maher

شاهد أيضاً

رتبة تبريك (رسامة) شماسات lectors

رتبة تبريك (رسامة) شماسات lectors ان الكنيسة الكلدانية، كنيسة كاثوليكية ملزمة باتباع توجيهات الكرسي الرسولي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *