أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار البطريركية / البطريرك ساكو للراهبات: لا تفرّطن بدعوتكنذ

البطريرك ساكو للراهبات: لا تفرّطن بدعوتكنذ

البطريرك ساكو للراهبات: لا تفرّطن بدعوتكنّ

إعلام البطريركية

احتفل صباح الاحد 25 تموز 2021، غبطة البطريرك الكاردينال لويس روفائيل ساكو بالقداس في دير راهبات القلب الاقدس ببلدة عنكاوا / أربيل. عاونه فيه السادة الأساقفة: حبيب النوفلي، باسيليوس يلدو، روبرت جرجيس والأب افرام كليانا.

طلب غبطته من المشاركين في القداس الصلاة عن راحة نفس المرحوم جيرالد بيداويد الذي توفي في سويسرا. ومن راهبات القلب الاقدس اللواتي يقمن برياضتهن السنوية لكي تكون محطة تغيير في حياتهن، كذلك طلب الصلاة من اجل السينودس الكلداني الذي سيعقد  في شهر آب القادم من 9 – 14.

في موعظته علق غبطته على القراءة الأولى نشيد الكرمة (اشعيا 5/1-7) قائلا: الكرمة هي الشعب المختار الذي دعاه الله ليكون قدوة حسنة لشعوب المنطقة وشاهدا على اختياره ومحبته ورحمته، لكن الشعب العبراني اظهر على طول مسيرته حالة من التذمر وعدم الرضى ونكران الجميل، كما يفعل العديدون اليوم. الله انتظر ان يعطي عنبا فأعطى حصرماً أي حالة من عدم النضوج والمسؤولية. نحن المكرسين اختارنا الله لنكون قدوة حسنة لأخوتنا وشهودا على محبته. لذلك علينا ان نكون أمناء له، والا نفرط بدعوتنا التي هي كنزنا وهويتنا. يمكن ان نجد في المثل رمزية للافخارستيا: الكرمة وبئر  الماء والكرامين!

القراءة الثانية (2 قورنثية 7/1-7)، تدعو المؤمنين الى التمسك بثقتهم كاملة بالله  مهما كانت الصعوبات والتحديات،  فهو لن  يخيب أملهم.

القراءة الثالثة مثل المولود اعمى  (يوحنا 91-10). طبيعي ان تكون هناك إخفاقات في حياة الانسان، ان يولد المرء مجروحا في جسده. لكن هذا العوق لا ينبغي ان يكون الباب المسدود امامه. فعليه وعلى العائلة ان تكتشف ان لهذا الشخص نفس الكرامة، وان له مواهب ينبغي ان يكتشفها ويبلورها ويستثمرها. هناك مجروحون في طبيعتهم ابدعوا واشتهروا. هذا الاعمى الذي شفاه يسوع، انما شفاه من كل عماه الجسدي والروحي، لذا راح يشهد امام الملاْ للنعمة التي أعطاها إياه يسوع. علينا ان نكون شاكرين لكل فعل خير  صنع تجاهنا.

عن Maher

شاهد أيضاً

البابا: إذا أردنا أن نتبع يسوع، علينا أن نسير الدرب الذي رسمه، درب الخدمة

البابا: إذا أردنا أن نتبع يسوع، علينا أن نسير الدرب الذي رسمه، درب الخدمة فاتيكان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *