أخبار عاجلة
الرئيسية / اخر الاخبار / البابا فرنسيس: قلب الإنسان لا يحتاج إلى الخبز وحسب وإنما إلى الثقافة أيضًا

البابا فرنسيس: قلب الإنسان لا يحتاج إلى الخبز وحسب وإنما إلى الثقافة أيضًا

البابا فرنسيس: قلب الإنسان لا يحتاج إلى الخبز وحسب وإنما إلى الثقافة أيضًا
افتتاح قاعة العرض الجديدة في مكتبة الفاتيكان الرسوليّة
فاتيكان نيوز :

 

بحضور البابا فرنسيس، افتتحت عصر الجمعة قاعة العرض الجديدة في مكتبة الفاتيكان الرسولية.

 

وأشار الحبر الأعظم في كلمته إلى أنّ الجمال ليس الوهم العابر لمظهر أو زخرفة، إنما ذلك الذي يولد من جذور الصلاح والحقيقة والعدالة التي هي مرادفاته. لكن لا يجب أن نهمل التفكير والتحدّث عن الجمال، لأن قلب الإنسان لا يحتاج إلى الخبز فقط، ولا يحتاج فقط إلى ما يضمن بقائه الفوري، لكنّه يحتاج أيضًا إلى الثقافة، إلى ما يلمس الروح، وما يقرّب الإنسان إلى كرامته العميقة. لهذا يجب على الكنيسة أن تشهد لأهمية الجمال والثقافة، وتتحاور مع العطش الخاص إلى اللامحدود الذي يميز الإنسان.

 

وأكد على أنّ العالم يحتاج لخرائط جديدة لكي تكتشف معنى الأخوَّة والصداقة الاجتماعية والخير العام. إنّ منطق الكتل المغلقة عقيم ومليء بسوء الفهم. نحن بحاجة إلى جمال جديد، لا يكون الانعكاس المعتاد لقوة البعض، وإنما الفسيفساء الشجاع لتنوع الجميع، وألا يكون مرآة لمركزية بشرية استبدادية، بل نشيد مخلوقات جديد، تجد فيه الإيكولوجيا المتكاملة تجسيدًا فعالاً.

 

وقال: منذ بداية حبريتي دعوت الكنيسة لتصبح كنيسة في انطلاق ورائدة لثقافة اللقاء. وهذا الأمر ينطبق أيضًا على المكتبة. إنَّ المكتبة تخدم الكنيسة بشكل أفضل إذا، وبالإضافة الى حماية الماضي، تتجرأ أن تكون حدودًا للحاضر والمستقبل. أنا أعلم أنّكم تدركون ذلك: أن مسؤوليتنا هي أن نحافظ على الجذور والذاكرة مُمتدّة على الدوام نحو الزهور والثمار. لنحلم معًا “بخرائط جديدة”. أفكر بشكل خاص بضرورة الانتقال من التناظرية إلى الرقمية وترجمة تراثنا الى لغات جديدة. إنّه تحدٍّ تاريخي علينا أن نواجهه بحكمة وشجاعة. وأنا أعتمد على المكتبة لرسولية لترجمة الوديعة المسيحية وغنى الانسانيّة إلى لغات اليوم والغد.

 

عن Maher

شاهد أيضاً

كتاب بعنوان حياتنا الليتورجية الكلدانية

  كتاب بعنوان حياتنا الليتورجية الكلدانية التفاصيل   اسم الكتاب كتاب بعنوان حياتنا الليتورجية الكلدانية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.