أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار البطريركية / البطريرك ساكو: العائلة مدرسة وكنيسة بيتية

البطريرك ساكو: العائلة مدرسة وكنيسة بيتية

البطريرك ساكو: العائلة مدرسة وكنيسة بيتية

إعلام البطريركية

بمناسبة عيد العائلة المقدسة، ترأس مساء الخميس 30 كانون الاول 2021 غبطة البطريرك الكاردينال لويس روفائيل ساكو القداس في كنيسة العائلة المقدسة بالبتاوين، وعاونه  سيادة المطران شليمون وردودوني و الاب غسان بوتاني كاهن الرعية وعدد من الاباء وسعادة السفير اللبناني لدى العراق السيد علي أديب الحبحاب جمهور غفير من المصلين.

في مستهل موعظته هنأ غبطته العائلات المسيحية بهذه المناسبة المهمة.

وشدد على ان” العائلة المقدسة، هي مثال العائلة المسيحية. فالعائلة المسيحية مدرسة صغيرة وكنيسة بيتية، فيها نتعلّم أن نعيش مع بعضنا البعض قيم المحبة والاحترام والانسجام والتضامن والتعاون واكرام الوالدين، واحترام الآخرين. العلاقة في العائلة تقوم على العلاقة مع الله، علاقة حب بين الزوجين في عطاء الذات دون خوف/ والتربية المتكاملة. والعائلة هوية أفرادها وتاريخهم. 

العلاقة الواعية مع الله تصقلهم وترافق نشاطاتهم وتباركهم فيحسّوا ان الله معهم وليسوا وحدهم.

الحب الزوجي مقدس وسر من أسرار الكنيسة.  الحبّ يتطلب ان نعطي كل شيء، العلاقة بين الزوجين تقوم على الحب والعطاء بفرح وتناغم.. وهذا الحب الواعي يخلق جواً من الثقة والاحترام والتناغم والفرح والسعادة.

التربية: الاطفال عطيّة بديعة، يغيّرون جوّ العائلة وتاريخها. التربية فن متكامل يقوم بها الوالدان: الأبوة والأمومة تعملان معاً لتنشئة الأطفال انسانياً وروحياً وقكرياً واجتماعياً. 

التربية ولادة جديدة. والتربية امتداد لشخصية الوالدين. فإذا كانت سليمة، تكون الثمار موضع افتخار للعائلة.

خلاصة القول: أن العائلة هي المدرسة الاولى، والكنيسة المصغرة. لذا تقول الرسالة الى أفسس “عظيم سرّ الحب” (5/ 32).

عن Maher

شاهد أيضاً

القداس الثاني والثالث

القداس الثاني والثالث تقديم البطريرك الكاردينال لويس روفائيل ساكو هذه الرتبة والرتبة التي تليها في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.