أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار البطريركية / البطريرك ساكو يعيّن الأب بسمان جورج كاهناً لرعية مار كوركيس/ الغدير والاب يوسف خالد مساعداً له

البطريرك ساكو يعيّن الأب بسمان جورج كاهناً لرعية مار كوركيس/ الغدير والاب يوسف خالد مساعداً له

البطريرك ساكو يعيّن الأب بسمان جورج كاهناً لرعية مار كوركيس/ الغدير والأب يوسف خالد مساعدا له

إعلام البطريركية

احتفل مساء الأحد 19 حزيران 2022 غبطة البطريرك الكاردينال لويس روفائيل ساكو بالقداس في رعية مار كوركيس في حي الغدير/ بغداد الجديدة وعيّن الأب بسمان جورج (ماجستير في الفلسفة من باريس) كاهناً جديداً لهذه الرعية خلفاً للأب هاني خميس الذي سيسافر في نهاية الشهر الحالي الى روما للدراسة، وعين كذلك الأب يوسف خالد (ماجستير في اللاهوت الأدبي من بيروت) كاهناً مساعداً له. وقد حضر القداس جمهور كبير من مؤمني الرعية الذين استقبلوا الكاهنين الجديدين وودعوا الكاهن السابق بالتصفيق.

 وفي عظته شكر غبطته الأب هاني على الجهود التي بذلها بكل تفان في خدمة هذه الرعية لأكثر من ثلاث سنوات، كما شكر الاب ميسر بهنام الكاهن السابق الذي ترك بصماته فيها. وهنأ الأبوين بسمان ويوسف على تعيينهما . وشدد على اعطاء الأولوية للتثقيف المسيحي.. قال غبطته: شعبنا عاطفي مهتم بالطقوس والعبادات الشعبية وليس له معرفة عميقة بالإيمان. هذه مسؤولية الكاهن في تكوين مسيحيين مثقفين وواعين وملتزمين، وإعداد الجيل الجديد.

 الكاهن رجل الروح والفكر والتدبير وخادم المحبة تماما على مثال السامري الحنون الذي سمعناه من إنجيل لوقا. هذا الشخص خرج من المعتاد وساعد هذا المسكين المجروح على مفترق الطرق والمختلف عن طائفته، فعكس وجه الله المحبة،  عكس الكاهن واللاوي.. هذا الشخص له حس إنساني عميق وإيماني مستنير، جسده في عمله عكس الكاهن واللاوي اللذين بقيا على المستوى القانوني فجاء وسلوكها صادماً…

الكاهن بشكل خاص والمسيحي مدعوان للذهاب الى أبعد.  كيف يفعلان ذلك  اذا لم يكن لهما  فكر ووعي إيماني  عميق..  تقديس النفوس يتطلب  فكرا ورؤية وروحية.

عن Maher

شاهد أيضاً

البطريرك ساكو يلتقي في اربيل بالسيناتور الفرنسي كريستيان كامبونCambon

البطريرك ساكو يلتقي في اربيل بالسيناتور الفرنسي كريستيان كامبونCambon اعلام البطريركية  التقى ظهر الجمعة 30 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.